الشبكات

ما هو الـ Subnet Mask واهميته في الشبكة

في هذا الموضوع سنتحدث عن ما هو الـ Subnet Mask بالتفصيل واهميته في الشبكة…

ما هو الـ Subnet Mask واهميته في الشبكة

تُعد شبكات الحاسوب من أبرز العناصر التي تدعم عمليات الاتصال والتواصل بين الأجهزة المختلفة داخل الشبكة وخارجها. ولضمان عملية الاتصال الناجحة وتوفير الأمان والحماية، تستخدم الشبكات العديد من العناصر المختلفة، بما في ذلك الـ Subnet Mask.

في هذا الموضوع، سنتحدث بالتفصيل عن ما هو الـ Subnet Mask ،بالإضافة إلى اهميته في تحسين أداء الشبكة وتحسين عملية الاتصال والتواصل بين الأجهزة المختلفة داخل الشبكة.

ما هو الـ Subnet Mask ؟

الـ Subnet Mask وهو عبارة عن رقم يتم استخدامه في شبكات الحاسوب لتحديد الـ Subnet الخاصة بالأجهزة داخل الشبكة. وبمعنى آخر، يتم استخدام الـ Subnet Mask لتقسيم الشبكة إلى عدة شبكات فرعية (Subnets) صغيرة. تتكون الـ Subnet Mask من سلسلة من الأصفار والوحدات، ويمكن تمثيلها بعدة طرق، منها العشري والثنائي.

تعمل الـ Subnet Mask بتحديد مدى الأجهزة التي يمكن التواصل معها داخل الـ Subnet الخاص بالشبكة، وتحديد الـ IP Address المتاحة للأجهزة داخل الـ Subnet. على سبيل المثال، يمكن استخدام الـ Subnet Mask لتحديد عنوان IP الفريد لكل جهاز داخل الـ Subnet، وتحديد العناوين التي يمكن الاتصال بها داخل الـ Subnet والتي يجب عدم الاتصال بها من خارج الـ Subnet.

تتكون الـ Subnet Mask عادةً من 32 بتًا، ويتم تمثيلها بشكل عشري أو ثنائي. ويتم تحديد الـ Subnet Mask بواسطة المسؤول عن إدارة الشبكة، ويتم تعيينها في إعدادات جهاز التوجيه أو الـ Switch الخاص بالشبكة، والتي من خلالها يتم توزيع عناوين IP داخل الـ Subnet.

أهمية الـ Subnet Mask في الشبكة

تعد الـ Subnet Mask أحد العناصر الأساسية في شبكات الحاسوب، وتتمثل أهميتها في النقاط التالية:

  1. تحديد الـ Subnet الخاصة بالأجهزة داخل الشبكة: يتم استخدام الـ Subnet Mask لتحديد الـ Subnet الخاص بالأجهزة داخل الشبكة، وهي عبارة عن شبكات فرعية تم إنشاؤها داخل الشبكة الرئيسية. ويتم تخصيص عنوان IP فريد لكل جهاز داخل الـ Subnet، مما يساعد على تنظيم عملية التواصل بين الأجهزة داخل الـ Subnet وتحسين أداء الشبكة.
  2. تحسين أداء الشبكة: يساعد استخدام الـ Subnet Mask في تحسين أداء الشبكة عن طريق تقليل حركة البيانات بين الـ Subnets المختلفة، وبالتالي تقليل الازدحام في الشبكة وتسريع عملية الاتصال والتواصل بين الأجهزة.
  3. تحسين الأمان والحماية: يمكن استخدام الـ Subnet Mask لتحديد الـ Subnet الخاصة بالأجهزة التي يمكن الاتصال بها داخل الشبكة، وبالتالي تحسين مستوى الأمان والحماية من الهجمات الخارجية.
  4. تسهيل عملية إدارة الشبكة: يجعل استخدام الـ Subnet Mask عملية إدارة الشبكة أسهل وأكثر فعالية، حيث يمكن تقسيم الشبكة إلى عدة Subnets فرعية، وبالتالي تخصيص الموارد والإدارة بشكل أفضل.
  5. توفير عناوين IP: يساعد استخدام الـ Subnet Mask في توفير عناوين IP داخل الشبكة، حيث يمكن تحديد عدد معين من الـ IP Address لكل Subnet، وبالتالي تجنب نفاد الـ IP Address وتوفيرها للاستخدام المستقبلي.

أدوات الحساب المستخدمة لحساب الـ Subnet Mask وتمثيلها

يمكن استخدام عدة أدوات لحساب الـ Subnet Mask وتمثيلها، ومن أهم هذه الأدوات:

تمثيل الـ Subnet Mask بالأعداد العشرية:

يمكن تمثيل الـ Subnet Mask بالأعداد العشرية وذلك بتقسيم الـ Subnet Mask إلى 4 أرقام عشرية مفصولة بنقطة. وتتراوح قيمة كل رقم من 0 إلى 255، حيث يرمز الرقم 255 إلى البتات الواحدة في الـ Subnet Mask ويتم تمثيله بالرقم العشري الأعلى (أي 255 يمثل 8 بتات و255.255.255.0 تمثل 24 بتًا بسبب وجود 3 أرقام 255 في الـ Subnet Mask).

على سبيل المثال، إذا كانت قيمة الـ Subnet Mask هي 255.255.255.0، فهذا يعني أن الـ Subnet يتم تمييزها باستخدام آخر 8 بتات من الـ IP Address، مما يعني أن الـ Subnet يتكون من 256 عنوان IP ممكن (2^8).

وإذا كانت قيمة الـ Subnet Mask هي 255.255.0.0، فهذا يعني أن الـ Subnet يتم تمييزها باستخدام آخر 16 بتات من الـ IP Address، مما يعني أن الـ Subnet يتكون من 65,536 عنوان IP ممكن (2^16).

ويمكن استخدام الأدوات المتاحة على الإنترنت لتحويل الـ Subnet Mask من الثنائي إلى العشري أو العكس وذلك لتسهيل عملية الحساب والتمثيل.

تمثيل الـ Subnet Mask بالأعداد الثنائية:

يمكن تمثيل الـ Subnet Mask بالأعداد الثنائية، حيث يتم تمثيل الـ Subnet Mask بسلسلة من الأصفار والواحدات تمثل البتات الخاصة بالـ Subnet. ويتكون الـ Subnet Mask من 32 بت، ويتم تمثيل كل بت بـ 0 أو 1، حيث يمثل الرقم 1 البتات الخاصة بالـ Subnet والرقم 0 البتات الأخرى.

على سبيل المثال، إذا كانت قيمة الـ Subnet Mask هي 255.255.255.0، فإن التمثيل الثنائي للـ Subnet Mask سيكون 11111111.11111111.11111111.00000000، حيث تمثل الأصفار الثمانية الأخيرة البتات الخاصة بعناوين الـ IP المتاحة في الـ Subnet. ويمكن تحويل التمثيل الثنائي إلى الـ Subnet Mask العشرية عن طريق تجميع الأرقام الثمانية الثنائية في كل مجموعة من 8 بتات، وتحويلها إلى أعداد عشرية تتراوح بين 0 و255.

وإذا كانت قيمة الـ Subnet Mask هي 255.255.0.0، فإن التمثيل الثنائي للـ Subnet Mask سيكون 11111111.11111111.00000000.00000000، حيث تمثل الـ Subnet Mask آخر 16 بت في الـ IP Address، وهذا يعني أن الـ Subnet يحتوي على 65,536 عنوان IP ممكن (2^16).

يمكن استخدام الأدوات المتاحة على الإنترنت لتحويل الـ Subnet Mask من العشري إلى الثنائي أو العكس وذلك لتسهيل عملية الحساب والتمثيل.

تمثيل الـ Subnet Mask بالـ CIDR:

يمكن تمثيل الـ Subnet Mask بواسطة الـ CIDR (Classless Inter-Domain Routing)، حيث يشير الـ CIDR إلى عدد البتات الواجبة استخدامها لتحديد الـ Subnet. ويمثل الـ CIDR برقم يتراوح بين 0 و32، حيث يشير الرقم 32 إلى أن الـ Subnet لا يحتوي على أي بتات والرقم 0 يشير إلى أن الـ Subnet يحتوي على جميع بتات الـ IP Address.

على سبيل المثال، إذا كانت قيمة الـ Subnet Mask هي 255.255.255.0، فإن الـ CIDR الخاص بها هو /24، حيث يجب استخدام أخر 24 بت لتحديد الـ Subnet. وإذا كانت قيمة الـ Subnet Mask هي 255.255.0.0، فإن الـ CIDR الخاص بها هو /16، حيث يجب استخدام أخر 16 بت لتحديد الـ Subnet.

وتستخدم قيمة الـ CIDR لتحديد حجم الـ Subnet، حيث يمكن حساب عدد العناوين المتاحة في الـ Subnet عن طريق طرح قيمة الـ CIDR من 32 (عدد بتات الـ IP Address)، ثم رفع الناتج إلى الأس 2. على سبيل المثال، إذا كانت قيمة الـ CIDR هي 24، فإن عدد العناوين المتاحة في الـ Subnet هو 2^(32-24)، أي 256 عنوان IP ممكن.

يمكن استخدام الأدوات المتاحة على الإنترنت لتحويل الـ Subnet Mask من العشري أو الثنائي إلى الـ CIDR وذلك لتسهيل عملية الحساب والتمثيل.

هذا والسلام عليكم ورحمة الله وبركته…

( لا تنسا مشاركة الموضوع ليستفيد غيرك )

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى